حصلت الإمارات على تأييد الدول أعضاء اللجنة الإقليمية في منظمة السياحة العالمية، لترشحها لعضوية المجلس التنفيذي للمنظمة للمرة الأولى، حيث سيتم التصويت على اعتماد عضويتها، خلال اجتماع الجمعية العمومية لمنظمة السياحة العالمية، الذي تستضيفه المغرب في أكتوبر المقبل.

الإمارات تنجح في الحصول على تأييد عضويتها في "تنفيذي منظمة السياحة العالمية"

جاء ذلك خلال ترؤس الدولة الاجتماع السابع والأربعين للجنة الإقليمية للشرق الأوسط بمنظمة السياحة العالميّة، والذي استضافته الرياض ومثل الدولة خلاله وفد رسمي، ترأسه معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، وزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، رئيس مجلس الإمارات للسياحة.

حضر الاجتماع زوراب بولوليكاشفيلي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، ووزراء السياحة بدول منطقة الشرق الأوسط، بمشاركة ممثلين عن الدول الأعضاء في اللجنة وهي السعودية وسلطنة عمان والكويت والبحرين وقطر ومصر والأردن والعراق ولبنان وليبيا وسوريا واليمن.

وتم خلال الاجتماع مناقشة بروتوكولات السفر على مستوى العالم، والآليات التي تمكن من عودة الانتعاش للقطاع السياحي، كما تقرر أن تعقب مصر دولة الإمارات في رئاسة اللجنة الإقليمية للشرق الأوسط بمنظمة السياحة العالمية، والتي استمرت لدورتين متتاليتين، وعلى مدى السنوات الأربع الماضية، وتم كذلك في مؤتمر إنعاش السياحة، الذي تم تنظيمه ضمن الفعاليات المصاحبة للاجتماع طرح معالم القرية السياحية على مستوى العالم.