القسم "سياحة وسفر"
‏إظهار الرسائل ذات التسميات سياحة وسفر. إظهار كافة الرسائل

 توفر طيران الإمارات فرصاً للسفر إلى وجهات من دون حجر صحي لعملائها الذين تأخروا في التخطيط للإجازات الصيفية أو الذين لا يزالون يفكرون في المكان الذي يقضون فيه عطلتهم التي طال انتظارها.

طيران الإمارات Emirates توفر 40 وجهة سفر دون حجر صحي

وتتيح طيران الإمارات أمام عملائها إمكانية حجز إجازاتهم الصيفية بأسعار مناسبة إلى نحو 40 وجهة حتى 31 يوليو 2021 للسفر حتى 15 يونيو 2022 (تطبق الشروط والأحكام).

ويمكن لمسافري الدرجتين السياحية ورجال الأعمال الاستمتاع بزيارة الأماكن الأكثر شعبية لقضاء العطلات، مثل فيينا ابتداءً من 2185 درهماً في الدرجة السياحية و 10895 درهماً في درجة رجال الأعمال، وبوكيت ابتداءً من 1995 درهماً في الدرجة السياحية و6995 درهماً في درجة رجال الأعمال، والدار البيضاء ابتداءً من 1955 درهماً في الدرجة السياحية و 10005 دراهم في درجة رجال الأعمال، ولوس أنجلوس من 3335 درهماً في الدرجة السياحية و19555 درهماً في درجة رجال الأعمال، بالإضافة إلى نحو 40 وجهة شعبية عبر شبكة طيران الإمارات لا تشترط الحجر الصحي عند الوصول.

وتوفر طيران الإمارات لعملائها الراغبين في السفر إلى ميامي، أحدث وجهة لها، إمكانية الاستفادة من الأسعار الخاصة بمناسبة افتتاح الخط الجديد، ابتداءً من 3695 درهماً في الدرجة السياحية و18555 درهماً في درجة رجال الأعمال و42575 درهماً في الأولى.

ويمكن للعملاء أيضاً تبسيط خطط سفرهم وحجز برامج صيفية بدون حجر صحي مع "الإمارات للعطلات"، ذراع تنظيم البرامج السياحية التابعة لطيران الإمارات. وتواصل طيران الإمارات بذل جهودها للتخلص من ضغوط السفر، وقد قادت الصناعة في حماية صحة عملائها لضمان شعورهم بالأمان والثقة عند اتخاذ قرار السفر، حيث تطبق أحدث تدابير الصحة والسلامة في كل خطوة من الرحلة. كما أدخلت الناقلة مؤخراً تقنية بدون تلامس لتسهيل مرور العملاء عبر مطار دبي الدولي. وعززت قدراتها أيضاً في التحقق الرقمي لتزويد عملائها بفرص أكثر للاستفادة من جواز سفر اياتا هذا الصيف.

ويستمتع العملاء في جميع الدرجات، وهم مطمئنون على سلامتهم ورفاهيتهم، بأكثر من 4500 قناة منوعة على نظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice، الحائز جوائز عالمية، بالإضافة إلى وجبات الطعام من إعداد طهاة عالميين.

ولا تزال طيران الإمارات محافظةً على ريادتها في الصناعة، من خلال المنتجات والخدمات المبتكرة التي تلبي متطلبات المسافرين في هذه الظروف غير العادية والمتغيرة. فقد عززت الناقلة مؤخراً مبادراتها في مجال رعاية العملاء من خلال سياسات حجز أكثر سخاء ومرونة، ومددت أيضاً التغطية التأمينية ضد مختلف المخاطر، وساعدت عملاءها على الاحتفاظ بأميالهم وحالة الفئة في برنامج "سكاي واردز طيران الإمارات".


 بعد رحلة استغرقت نحو 16 ساعة بدون توقف، حطت طائرة الإمارات البوينج 777 على أرض مطار ميامي في ولاية فلوريدا، مدشّنةً بذلك أول خدمة بين دبي وهذه المدينة السياحية الأميركية وبمعدل 4 رحلات أسبوعياً.

طيران الإمارات Emirates تعلن عن رحلاتها السياحية لمدينة ميامي

ولقيت الرحلة "ئي كيه 213" استقبالاً تقليدياً، حيث تم رش الطائرة أثناء سيرها على أرض المطار بخراطيم المياه، وسط حشد من المستقبلين وهواة الطيران. واستخدمت طيران الإمارات للرحلة الافتتاحية طائرتها الشهيرة Boeing 777 Gamechanger، وأتاحت للمستقبلين الاطلاع على التصاميم الداخلية للطائرة، التي تضم أجنحة الدرجة الأولى الخاصة المغلقة بالكامل بأبواب منزلقة من الأرض إلى السقف وميزات تصميم أنيقة للمقاعد مستوحاة من مرسيدس بنز الفئة S. وسوف تعمل خدمة ميامي بعد ذلك بطائرات الإمارات البوينج 777-300ER بتقسيم الدرجات الثلاث: 8 أجنحة خاصة في الأولى و42 مقعداً يتحول إلى سريرٍ شبه مستوٍ في درجة رجال الأعمال و304 مقاعد مريحة في السياحية.

وتوفر الخدمة الجديدة إلى ميامي نقطة وصول إضافية من وإلى فلوريدا، إلى جانب أورلاندو، وتوسع شبكة طيران الإمارات في الولايات المتحدة إلى 12 وجهة تعمل إليها أكثر من 70 رحلة أسبوعياً، ما يوفر مزيداً من الخيارات والرحلات المريحة من مختلف محطات شبكة خطوطها إلى جنوب فلوريدا. كما تربط المسافرين من ميامي، وكذلك من جنوب فلوريدا وأميركا الجنوبية ومنطقة الكاريبي، عبر دبي، مع أكثر من 50 محطة في الشرق الأوسط وغرب آسيا وأفريقيا والشرق الأقصى وجزر المحيط الهندي.

وقال عيسى سليمان أحمد، نائب رئيس العمليات التجارية في طيران الإمارات لمنطقة الولايات المتحدة وكندا: "يسعدنا أن نبدأ خدمتنا التي طال انتظارها بين دبي وميامي، والتي نتوقع أن تلقى إقبالاً كبيراً من عملائنا الذين يبحثون عن تجارب جديدة، وذلك مع تقدم حملات التطعيم في الكثير من الدول، بما فيها الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة، وانفتاح العالم بأمان على السفر الدولي".

وأضاف بقوله: "نتوقع مع توسيع الخيارات التي توفرها خدمة ميامي الجديدة، أن يرتفع الطلب، وتتعزز الأعمال التجارية، ويزداد الإقبال على الرحلات البحرية والترفيهية، وتتوثق العلاقات الاقتصادية والسياحية بين دبي وميامي ومحيطهما. نحن ملتزمون بتوسيع عملياتنا في الولايات المتحدة بما يتماشى مع الطلب المتزايد على السفر الجوي ونود أن نشكر السلطات وشركائنا في ميامي على دعمهم ونتطلع إلى تقديم منتجنا الفريد وخدماتنا الحائزة جوائز عالمية".

ورحبت دانييلا ليفين، عمدة مقاطعة ميامي- ديد بطيران الإمارات. وقالت: "توسع الخدمة الجديدة خيارات السفر للسياحة والترفيه لسكان ميامي ديد وزوارها، وتصلهم بثقافات جديدة واقتصاديات متنامية. كما ان فتح أبوابنا للزوار الجدد من دبي ومنطقة الشرق الأوسط سيضيف إلى قائمتنا المتنامية من الوجهات العالمية ويعزز مكانة ميامي كمحور عالمي للسفر".

وقال رالف كيتي ، مدير مطار ميامي الدولي: "نرحب بفخر بطيران الإمارات في مطارنا ونتطلع استقبال زوارنا من دبي والشرق الأوسط ومن مختلف أنحاء العالم. طيران الإمارات هي بلا شك واحدة من الناقلات العالمية الرائدة، كما أصبحت دبي واحدة من أكثر مدن العالم شعبية في رحلات الترفيه والعمل. ومع استمرار إقبال مواطنينا على السفر الجوي، يسعدنا أن نقدم لهم الآن خدمة طيران الإمارات ذات المستوى العالمي إلى وما بعدها".

وقال ويليام دي تالبرت، الرئيس والمدير التنفيذي لمكتب ميامي الكبرى للمؤتمرات والزوار: "تعد خدمة طيران الإمارات من دبي إلى ميامي شهادة حقيقية على مكانة ميامي الكبرى كبوابة ووجهة عالمية المستوى. ومع إعادة فتح أبوابنا بأمان أمام لزوار الدوليين، يسعدنا الترحيب بعملاء طيران الإمارات الذين يأتون لزيارة مدينتنا والاستمتاع بشواطئها وطقسها المثالي على مدار العام".

 وتمثّل الخدمة الجديدة إضافةً مهمةً إلى الروابط التجارية القائمة التي توفرها الإمارات للشحن الجوي، التي تشغل رحلات شحن منتظمة إلى ميامي منذ أكتوبر 2020، حيث تنقل صادرات المنتجات سريعة العطب والالكترونيات والمكونات الأخرى، بالإضافة إلى سلع التجارة الالكترونية. كما سيّرت الناقلة سابقاً العديد من الرحلات العارضة (تشارتر) على طائراتها المخصصة للشحن من طراز بوينج 777F لنقل الخيل من ميامي للمشاركة في مختلف فعاليات الفروسية والسباقات حول العالم. وقد زادت كميات البضائع التي نقلتها من وإلى ميامي منذ عام 2019 على 7700 طن.

ومع إضافة ميامي، سيرتفع عدد الرحلات التي تشغلها طيران الإمارات إلى الولايات المتحدة إلى أكثر من 70 رحلة أسبوعياً، وتوفر ما يزيد على 26 ألف مقعد عبر بوسطن وشيكاغو ونيويورك (جون كينيدي ونيويورك) وهيوستن ودالاس ولوس أنجلوس وسان فرانسيسكو وسياتل وواشنطن العاصمة وأورلاندو.

وتغادر رحلة طيران الإمارات "ئي كيه 213" مطار دبي الدولي في الساعة 3:10 صباحاً وتصل إلى ميامي في الساعة 11 صباحاً. أما رحلة العودة "ئي كيه 214"، فتقلع من مطار ميامي الدولي في الساعة 9:10 ليلاً لتصل إلى دبي في الساعة 7:35 مساء اليوم التالي. (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي لكل من دبي وميامي).

وتعد ميامي واحدة من أكثر وجهات العطلات شعبيةً في الولايات المتحدة والعالم وأكثرها استقطاباً للزوار، وتمتد شواطئها على 35 ميلاً (56 كيلومتراً). وتشتهر هذه الحاضرة الساحلية بمرافقها الترفيهية المتعددة في الفن والموسيقى والعمارة والمطبخ. كما تعد ميامي إحدى البوابات الرئيسية إلى الولايات المتحدة، وواحدة من أكبر موانئ الرحلات البحرية والشحن في العالم، ومركزاً رئيسياً للمواصلات والأعمال، حيث تضم أكبر تجمع للمصارف والمؤسسات المالية في البلاد.

ومع إقبال كثير من دول العالم على إعادة فتح حدودها وتخفيف القيود على السفر الدولي، تواصل طيران الإمارات توسيع شبكتها بأمان واستدامة. واستأنفت خدمات الركاب إلى أكثر من 120 وجهة، ومع نهاية يوليو الجاري، ستكون الناقلة قد استعادت نحو 90% من شبكة خطوطها ما قبل الجائحة.

وحافظت دبي، منذ استئناف نشاطها السياحي بأمان في يوليو 2020، على مكانتها كواحدة من أكثر وجهات العطلات شعبية في العالم. فقد فتحت المدينة أبوابها أمام الزوار من رجال الأعمال والسياح الدوليين، حيث توفر لهم مجموعة متنوعة من التجارب ذات المستوى العالمي. ودبي أيضاً واحدة من أوائل مدن العالم التي حصلت على ختم السفر الآمن من المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC، ما يشكل شهادة على فعالية تدابير دبي الشاملة لضمان صحة الضيوف وسلامتهم.

وتواصل طيران الإمارات بذل جهودها للتخلص من ضغوط السفر، وقد قادت الصناعة في حماية صحة عملائها لضمان شعورهم بالأمان والثقة عند اتخاذ قرار السفر، حيث تطبق أحدث تدابير الصحة والسلامة في كل خطوة من الرحلة. كما أدخلت الناقلة مؤخراً تقنية بدون تلامس لتسهيل مرور العملاء عبر مطار دبي الدولي. وعززت قدراتها أيضاً في التحقق الرقمي لتزويد عملائها بفرص أكثر للاستفادة من جواز سفر إياتا هذا الصيف.

ويستمتع العملاء في جميع الدرجات، وهم مطمئنون على سلامتهم ورفاهيتهم، بأكثر من 4500 قناة منوعة على نظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي آيس، الحائز جوائز عالمية، بالإضافة إلى وجبات الطعام من إعداد طهاة عالميين.


 في إطار المبادرات التي تعزز مكانة دبي "كأفضل مدينة للعيش والعمل"، وتماشياً مع الهدف الذي رسمته المبادرة باتباع اسلوب يكفل للعائلة مستوى من الرفاهية يرقى إلى مستوى توقعاتهم في قطاع السياحة والتراث والثقافة والترفيه المجتمعي.

مبادرة جديدة لتعزيز قطاع السياحة في دبي Dubai وكأفضل مدينة للعيش والعمل

أعلنت"براند دبي"، الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي عن إطلاق "دليل دبي الصيفي "، والذي يبرز أنشطة وخدمات ترفيهية متنوعة تقدمها بالتعاون مع أكثر من 100 جهة لمنح السياح والعائلات التي قررت إمضاء العطلة الصيفية في دبي، فرصة الاستمتاع بالعطلة وبإجازة عيد الاضحى، ضمن أجواء مفعمة بالبهجة.

ويعتبر "دليل دبي الصيفي"، مصدراً للمعلومات للتعرف على أفضل العروض والفعاليات المقدمة بالتعاون مع مجموعة من الشركات والمطاعم والمقاهي المشاركة في مبادرة "بكل فخر من دبي"، بالاضافة إلى عشرات الانشطة الصيفية من ضمنها: ورش عمل ترفيهية، وفعاليات مائية، وأنشطة للرياضة واللياقة، كما يشمل الدليل فعاليات خاصة تقدم في كافيهات وحدائق صديقة للطفل، ومناطق ألعاب مغلقة، وتجارب مميزة من أجل التسلية والترفيه ضمن أجواء مفعمة بالمرح والسعادة للجميع ومن كافة الأعمار، إلى جانب عروض أخرى تُنظم في منطقة جميرا.

وفي خطوة لافتة طرحت براند دبي "جواز سفر" خاص لهذه المبادرة بهدف تحقيق أقصى استفادة ممكنة من العروض والأنشطة المتاحة للاطفال والعائلات والزوار القادمين إلى دبي، ويمكن الحصول عليه من أي من الأماكن الــ 100 المشاركة في الفعاليات الصيفية، ومن ثم إظهاره عند زيارة هذه الأماكن للحصول على الملصقات الخاصة بها، ومشاركة هذه اللحظات على حسابات التواصل الاجتماعي للحصول على عروض خاصة، حيث يوفر الدليل للزوار وسكان الإمارة تجارب متنوعة لقضاء أوقات مرحة والتقاط الصور برفقة العائلة، فضلاً عن تجارب تناول الطعام بإطلالات ساحرة برفقة الأطفال.

ويدعم الدليل جهود الترويج للسياحة الداخلية في دولة الإمارات، حيث يتيح لزوار دبي من إمارات الدولة الأخرى التعرف على ما يمكنهم الاستمتاع به وعائلاتهم من عروض ترفيهية متنوعة بجودة عالمية. كما تأتي هذه الخطوة في إطار دعم "براند دبي" للشركات الصغيرة والناشئة الأعضاء في مبادرة "بكل فخر من دبي" لتعزيز مسار نجاحها ومنحها فرصة الوصول إلى شريحة أكبر من الجمهور عبر أفكار مبتكرة ومبادرات متنوعة تعين أفراد المجتمع كذلك على الاستفادة مما تتيحه تلك المشاريع من خدمات ومنتجات عالية الجودة.


 تأكيداً لمكانة دبي المتنامية كوجهة مفضّلة للسياح الدوليين، ومحطة رئيسية للرحلات البحرية السياحية على مستوى العالم، أعلنت شركة "إم إس سي كروزس" MSC Cruises، وبالشراكة مع دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي "دبي للسياحة"، وموانئ دبي العالمية وطيران الإمارات، عن موعد الاحتفال بإطلاق سفينة "إم إس سي فيرتوزا" MSC Virtuosa في 27 نوفمبر المقبل في ميناء راشد بدبي.

ميناء راشد في دبي Dubai يستعد لاستضافة مراسم إطلاق أحدث سفن أسطول إم إس سي كروزس

وفي هذه المناسبة قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: "انتهجت دبي مساراً قوياً وراسخاً لتصبح وجهة سياحية عالمية وبوابة إقليمية مفضلة للرحلات البحرية. ويؤكد حفل التسمية والرحلة الأولى للسفينة السياحية MSC Virtuosa انطلاقاً من دبي، المكانة التي اكتسبتها المدينة كشريك رئيسي في صناعة الرحلات السياحية البحرية".

وأضاف سموه: "لقد استفدنا من البنية التحتية للنقل والسياحة ذات المستوى العالمي في مدينتنا، بما في ذلك استثمار طيران الإمارات في منشأة مخصصة لإنهاء إجراءات السفر عن بُعد في ميناء راشد، وتزويد مشغلي الرحلات البحرية والسياح بأفضل التجارب، مع الربط بسهولة وسلاسة بين الرحلات البحرية والجوية، وتوفير برامج ممتعة للزوار أثناء مرورهم عبر دبي.

وبفضل هذه الأسس الراسخة والقوية، فإننا نتطلع إلى إعادة تنشيط حركة الرحلات البحرية، كما يسعدنا الترحيب بالعالم في دبي في الأشهر المقبلة مع اقتراب موعد انطلاق إكسبو 2020 دبي، وبرامج اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات والعديد من المبادرات والأحداث الأخرى".

ويحتفي اسم السفينة المأخوذ من الكلمة الإيطالية virtuoso بالحرفيين المهرة الذين صمموا هذه التحفة الفنية لتشكل أحدث الإضافات لأسطول "إم إس سي كروزس"، والتي ستكون أكثر السفن السياحية التي تسير رحلاتها عبر الإمارات تطوراً من الناحيتين التقنية والبيئية. وستشهد مراسم الاحتفالية مجموعة من العروض الترفيهية الحية بحضور عدد من الضيوف من جميع أنحاء العالم، لاسيما من منطقة الخليج، التي تعتبر أحد أهم الأسواق للشركة. فيما سيتم الكشف عن المزيد من التفاصيل في وقت لاحق.

وسيقام الحفل مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية الصادرة عن حكومة دبي، بالإضافة إلى بروتوكول إم إس سي للصحة والسلامة الذي أتاح للشركة استئناف عملياتها في المنطقة، وبالتزامن مع الاحتفالات باليوبيل الذهبي للإمارات وانعقاد معرض "إكسبو 2020 دبي".

وقال سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية: "تعزز الشراكة مسارات وآفاق التعاون وترتقي بعمليات ام. اس. سي. كروزيز في دبي لتبلغ مستويات متقدمة، كما تؤكد قدرات دبي المتقدمة على مواكبة النمو المتوقع في النشاطات السياحية المرتبطة بالرحلات البحرية، في ضوء الإجراءات المتخذة للتعافي من جائحة كوفيد-19".

وأضاف: "في الوقت الذي يستعد فيه هذا القطاع لعودة السياح من دول العالم المختلفة، مع تطبيق كافة اجراءات السلامة والبروتوكولات الصحية، فإن الحدث الذي سينطلق في نوفمبر المقبل بالتزامن مع قرب استضافة معرض اكسبو 2020 دبي، يُبرز مكانة دبي كوجهة سياحية عالمية مفضلة وأبرز محطات لرحلات السياحة البحرية".

وستغادر سفينة "إم إس سي فيرتوزا " بعد مراسم الحفل في رحلتها الأولى عبر الخليج وعلى متنها ضيوف من دبي في 28 نوفمبر، وذلك في إطار سلسلة الرحلات البحرية التي تستمر كل منها سبع ليالٍ، وتتضمن زيارات إلى موانئ أبوظبي، وصير بني ياس، والدمام في السعودية، والدوحة، مع محطات توّقف إضافية في أبوظبي والدوحة.

وتم تسليم سفينة "إم إس سي فيرتوزا" في شهر فبراير الماضي، لتكون إحدى أكثر سفن الشركة ابتكاراً وتطوراً من الناحيتين التقنية والبيئية، فضلاً عن كونها جزءاً من أسطول سفن "ميرافيليا" Meraviglia التي تتميز بممشى متميز بطول 112 مترا، مع قبة مذهلة مضاءة بتقنية LED توفر أجواءً اجتماعية رائعة.

وستوفر السفينة المكونة من 19 طابقاً لضيوفها من جميع الأعمار أفضل المطاعم الفاخرة والمرافق الترفيهية والاستراحات، والمتاجر، ومراكز السبا واللياقة البدنية والمتنزهات المائية والنوادي المخصصة للأطفال الصغار واليافعين. بالإضافة إلى نادي "إم إس سي ستارشيب" الجديد الذي سيكون محط اهتمام الضيوف، حيث سيقدّم أول نادل آلي في العالم تجربة ترفيهية في ركن المشروبات العصري.

واستأنفت إم إس سي كروزس نشاطها في أغسطس 2020 بعد الحصول على موافقات من الجهات التنظيمية في جميع أنحاء أوروبا على بروتوكول صحة وسلامة رائد يضمن حماية ورفاهية ضيوفها وطاقمها. وكانت من أوائل الشركات التي استأنفت عملياتها في المملكة المتحدة في مايو الماضي، حيث تقوم إم إس سي فيرتوزا حالياً برحلات بحرية محلية بين الجزر البريطانية.

واستضافت الشركة حتى الآن آلاف الضيوف في رحلات بحرية آمنة ومنظمة، بما يشمل رحلاتها الاستكشافية الرائدة إلى المحميات الشاطئية. ويشهد هذا الصيف إعادة تشغيل حوالي 10 سفن بفضل بروتوكول الصحة والسلامة.

وتم تطوير بروتوكول الصحة والسلامة في العام 2020 بمساعدة خبراء الصحة الدوليين، بمن فيهم خبراء مجموعة الشريط الأزرق للحد من كوفيد-19 من "إم إس سي كروزس "MSC Cruises’ ‘COVID-19 Blue-Ribbon Expert Group’، وبالتعاون مع الهيئات الوطنية والإقليمية المعنية بالصحة والنقل والسلامة في مختلف أنحاء أوروبا.


 بدأ "طيران أديل"، الذراع الاقتصادية المملوكة بالكامل للمؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية في أول يوليو تسيير أولى رحلاته الدولية المباشرة والمنتظمة من الرياض إلى دبي، في الوقت الذي أكمل استعداده الميداني بمطار دبي الدولي من خلال توفير الكوادر البشرية المؤهلة والإمكانات التقنية اللازمة لتقديم كل الخدمات للمسافرين.

مدينة دبي Dubai تستقبل أولى رحلات طيران أديل السعودي

وستكون الرحلات بين الرياض ودبي بواقع 4 رحلات يومياً في الاتجاهين، حيث ستسهم الرحلات الاقتصادية الجديدة بدورها في زيادة حركة السفر وتعزيز أواصر التعاون بين الإمارات والسعودية. تم الإعلان عن ذلك خلال فعالية أقيمت في الرياض.

وخصص "طيران أديل" كاونتر وفريق عمل خاصاً في صالة المغادرة بمطار الملك خالد الدولي بالرياض وتم قص الشريط إيذاناً ببدء التشغيل، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض محمد بن عبدالله المغلوث والرئيس التنفيذي لطيران "أديل" كون كورفاتيس ونائب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية بطيران "أديل" أحمد البراهيم.

وقال الرئيس التنفيذي لطيران "أديل" كون كورفياتيس: قرار الشركة تسيير أولى رحلاتها الدولية إلى دبي يأتي استجابة للطلب المتزايد من المسافرين على الرحلات الاقتصادية محلياً ودولياً، إضافة إلى أن دبي هي إحدى الوجهات الأكثر جاذبية على مستوى العالم، إلى جانب أن مطار دبي الدولي يعتبر أحد أكبر المطارات على مستوى المنطقة وأكثرها حركة وديناميكية، مشكلاً حلقة وصل مهمة تربط جميع أنحاء العالم، كما أن انطلاق الشركة للتوسع خارجياً يأتي استناداً على النجاح الكبير الذي حققته على الصعيد الداخلي من خلال تقديم خدمات نقل جوي اقتصادية مميزة وبأسعار هي الأفضل على مستوى المنافسين.

من جهته قال المهندس محمد بن عبدالله المغلوث، الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض: نهنئ "طيران أديل" بمناسبة تدشين أول رحلة لهم من مطار الملك خالد الدولي بالرياض إلى مطار دبي، كأول رحلة دولية يتم تسييرها للشركة، ونتمنى لهم المزيد من التفوق والنجاحات، كما يسرنا العمل سوياً لتطوير خدمات النقل الجوي الاقتصادي وكذلك تحسين تجربة المسافرين عبر مطار الملك خالد الدولي.


 كشفت "طيران الإمارات"، عن توفير فرص أوسع أمام المواطنين والمقيمين في الإمارات، للسفر إلى وجهات شهيرة في أوروبا، خلال فترة الصيف، من دون الحاجة إلى حجر صحي عند الوصول.

طيران الإمارات Emirates تطلق رحلات سياحية لدول أوروبية دون الحاجة إلى حجر صحي

وتستعد الناقلة، بالتوازي مع فتح ألمانيا والنمسا وسويسرا أبوابها أمام السياح، إلى مساعدة المسافرين على تحقيق أقصى استفادة من عطلاتهم الصيفية، وذلك من خلال إطلاق عروض سعرية على أسعار التذاكر، ومزيد من الرحلات إلى وجهات في هذه الدول الثلاث.

ويمكن للمسافرين من الإمارات، حاليا، الاختيار من ما يزيد على 30 مدينة، من دون الحاجة إلى حجر صحي عند الوصول، لقضاء عطلاتهم الصيفية، والاستفادة من أسعار خاصة عند الحجز عبر الموقع الالكتروني ويستفيد المسافرون أيضاً من برامج الإمارات للعطلات بأسعار مخفضة. وقد تم تمديد فترة العروض حتى 11 يوليو 2021، للسفر حتى 28 فبراير 2022.

وتنصح "طيران الإمارات"، المسافرين من الدولة، مراجعة متطلبات الدخول، وتقديم المستندات اللازمة للدخول إلى النمسا وألمانيا وسويسرا.

والحصول على معلومات أكثر من موقع طيران الإمارات الشبكي. وتضع الناقلة صحة وسلامة عملائها على رأس سلّم أولوياتها، وتطبق أحدث تدابير الصحة والسلامة، في كل خطوة من الرحلة.


 تعمل طيران الإمارات على مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة لمعاودة أنشطة السفر الجوي وتحويل ميزانيات السفر الخاصة بها إلى مكافآت من خلال توفير حافز مكافأة الشركات "بيزنس ريواردز إنسنتيف Business Rewards Incentive" للأعضاء الجدد الذين يلتحقون بالبرنامج.

بيزنس ريواردز من طيران الإمارات يدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

ويأتي ذلك احتفاء باليوم العالمي للشركات الصغيرة والمتوسطة والدور الحيوي الذي تلعبه في التعافي الاقتصادي بعد الجائحة. وستحصل الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تسجل للحصول على حساب في برنامج طيران الإمارات لمكافأة ولاء الشركات خلال المدة من 27 يونيو الجاري حتى 27 يوليو المقبل على مكافأة فورية قدرها 10 آلاف نقطة بيزنس ريواردز أي ما يعادل تذكرة ذهاب وعودة في الدرجة السياحية إلى وجهات مختارة في أوروبا.

وهناك اليوم أكثر من 20 ألف شركة صغيرة ومتوسطة مسجلة في برنامج "بيزنس ريواردز طيران الإمارات". ويتوفر للراغبين في الانضمام للبرنامج مجموعة من المزايا بما في ذلك التسجيل المبسط وسهولة كسب واستبدال النقاط ومرونة أكبر في الاحتفاظ بالنقاط واستخدامها بالإضافة إلى فرص الترقية حتى في حجوزات اللحظة الأخيرة.

ومع تزايد أعداد الدول التي تقوم بتخفيف قيود الدخول والسفر بدأ السفر يشهد نموا متسارعا وأصبحت الشركات الصغيرة والمتوسطة المحرك الرئيس للطلب مع المرونة في وضع خطط السفر بسرعة بفضل ظهور فرص جديدة. وتقدم طيران الإمارات كل دعم ممكن للشركات الصغيرة والمتوسطة التي أضيرت من الجائحة.

ويستفيد أعضاء برنامج "بيزنس ريواردز طيران الإمارات" من سياسات الحجز المرنة التي تعد من بين أكثر السياسات سخاء في هذا المجال لتخطيط سفر مريح بالإضافة إلى تغطية تأمينية ضد مختلف المخاطر ومنذ بدء انتشار الجائحة وفرت الناقلة لأعضاء برنامج "بيزنس ريواردز" مزيداً من الطمأنينة بتمديد صلاحية نقاطهم في حالة الحاجة إلى تعديل خطط السفر.

وبفضل خطط السفر المحمية فإن أفضل الوجهات التي كان يتردد عليها أعضاء برنامج "بيزنس ريواردز طيران الإمارات" خلال الجائحة شملت كلا من لندن ومانيلا وباريس والقاهرة وميلانو وبيروت ولا تزال دبي أيضاً وجهة رئيسية يتردد عليها أعضاء البرنامج بانتظام وذلك بفضل بيئة الأعمال المفتوحة والبنية الأساسية ذات المستوى العالمي والنظام المزدهر الحاضن للشركات الناشئة.

وتواصل طيران الإمارات العمل لاستعادة شبكة وجداول رحلاتها ما من شأنه تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من زيارة عملائها وتكثيف أنشطة تطوير الأعمال خصوصا مع قيام مزيد من المدن في مختلف أنحاء العالم بتخفيف قيود السفر تدريجيا.

وتوفر طيران الإمارات لعملائها بمن فيهم مسؤولو الشركات الطمأنينة والضمان من خلال تدابير الصحة والسلامة في جميع مراحل الرحلة وقادت طيران الإمارات الصناعة من خلال تدابير سلامة جليّة ومتسقة في جميع نقاط الاتصال بما في ذلك إجراءات السفر بدون تلامس وحلول التحقق الرقمي مثل "جواز سفر أياتا" ما يبقيها الناقلة المفضلة للمسافرين.

وتتمتع طيران الإمارات بسجل حافل في دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة ليس من خلال برنامجها بيزنس ريواردز فحسب بل أيضاً بمشترياتها من منتجات وخدمات هذه الشركات على اختلاف أنشطتها.

واستفادت مئات الشركات الصغيرة والمتوسطة في مجموعة من الصناعات عبر العالم من عرض منتجاتها لجمهور السفر العالمي ما أدى إلى تعزيز خطط نموها وتوسعها.

وتعطي طيران الإمارات أولوية للشركات الصغيرة والمتوسطة في تقديم العطاءات وتلتزم مع الجهات الحكومية مثل "دبي للشركات الصغيرة والمتوسطة" في تحديد الأعمال وتقييم أداء الموردين النشطين بصورة منتظمة.

ونتيجة لذلك ووفقا لتقرير "دبي للشركات الصغيرة والمتوسطة 2020" الذي يلخص الدعم المقدم لهذه الشركات احتلت طيران الإمارات المرتبة الأولى بين الجهات شبه الحكومية حيث استثمرت في عقود مشتريات زادت قيمتها على 79 مليون درهم كما تم تصنيفها ضمن أفضل خمس مؤسسات تدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في دبي.